تطبيق البرتوكول الصحي- تحضيرا للدخول الجامعي

قامت إدارة المدرسة الوطنية العليا للعلوم السياسية بالسهر على تطبيق البرتوكول الصحي تحضيرا للدخول الجامعي، قصد تهيئة الظروف الصحية الملاءمة لاستمرارية العمل في مختلف المصالح الإدارية للمدرسة، وتحضيرا لاستقبال الطلبة في الأيام القادمة قصد مواصلة البرنامج البيداخوجي بحضور الطلبة لتكملة الرزنامة البيداغوجية التي ستحدد بعد الاجتماعات البيداغوجية الخاصة بكل سنة. وقد سهر مدير المدرسة البروفيسور مصطفى صايج، مع الطاقم الإداري والبيداغوجي على التطبيق الحرفي والصارم لكل التعليمات الخاصة بالبرتوكول الإطار الصحي الخاص بمؤسسات التعليم العالي، لاسيما التعقيم الدوري لمقر المدرسة، قياس درجة الحرار عند الدخول، التباعد الاجتماعي، وضع الكمامات، وضع المطهر الكحولي عند كل مصلحة، مع السهر على نشر كل البيايات والمعلومات المتعلقة بجائحة كوفيد 19، للتذكير بأهمية الوقاية التي تعد الآلية الصحية قبل أي علاج.