مشاركة طلبة المدرسة الوطنية العليا للعلوم السياسية - اليوم الوطني للصحافة-متحف المجاهد-

بدعوة من وزارة المجاهدين و تحت الرعاية السامية لرئيس الدولة السيد عبد القادر بن صالح و بإشراف معالي وزير المجاهدين السيد الطيب زيتوني نظم المتحف الوطني للمجاهد بمقره ندوة بمناسبة إحياء اليوم الوطني للصحافة الجزائرية يوم الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 ، شارك طلبة المدرسة الوطنية العليا للعلوم السياسية في فعاليات هاته الندوة التي شهدت بعد افتتاح معالي السيد وزير المجاهدين تكريم الصحفيين و الإعلاميين من الرعيل الأول للثورة  و بعض المجاهدين و بعدها افتتحت الندوة تحت رئاسة المجاهدة زهور ونيسي و المجاهد الأمين بشيشي، الذي قدم مداخلة قيمة حول مسار الصحافة الجزائرية  إبان حرب التحرير الوطني المظفرة، و بعد الانتهاء من فعاليات الندوة التقى الطلبة ببعض المجاهدين على رأسهم السيدة المجاهدة زهور ونيسي التي حثتهم على ضرورة مواصلة الدفاع عن أمانة الشهداء و الذود عن الوطن لا سيما و انهم طليعة المجتمع ليتبادلوا معها صور تذكارية .

فكانت تجربة ناجحة لاحتكاك نخبة المدرسة الوطنية العليا مع صانعي تاريخ الثورة الجزائرية، لتميك جيل اليوم من رسم مستقبل الجزائر القادرة على تجاوز كل التحديات والتهديدات مهما كانة نوعها.